أجرى الفريق الأول لكرة القدم بنادي برشلونة مرانه الأخير اليوم الجمعة استعدادا لمواجهة ديبورتيفو لاكورونيا في الجولة الثامنة بالليجا، غدا السبت بدون ثلاثة من لاعبيه قد تعرضوا لإصابات مؤخرا، وهم (المدافع جوردي ألبا ولاعب الوسط سيرجي روبرتو والحارس ياسبر سيليسن).

ومن المنتظر أن يشهد لقاء ديبورتيفو لاكورونيا عودة النجم الأرجنتيني ميسي بالمشاركة مع فريقه الكتالوني.

ويعاني سيليسن من التواء في كاحل قدمه اليمنى سيبعده عن الملاعب لثلاثة أسابيع، بينما يشتكي سيرجي روبرتو من مشكلات في العضلة الضامة من الفخذ الأيمن، فيما يعاني ألبا من إصابة في فخذه الأيسر.

ويبحث برشلونة غدا عن انتصار لا غنى عنه لمواصلة مشواره بنجاح، وللاحتفاظ بلقب الليجا، حيث أنه يبتعد عن صاحبي الصدارة، أتلتيكو، وريال مدريد، بنقطتين.