مستشار شيخ الأزهر: مرتكبو حادث سيناء تجردوا من معاني الإنسانية

نعى المستشار محمد عبد السلام، مستشار شيخ الأزهر، أبطال القوات المسلحة البواسل الذين استشهدوا صباح اليوم الجمعة جراء الهجوم الإرهابي الخسيس الذي استهدف إحدى نقاط التأمين بشمال سيناء.

وقال عبد السلام، في تدوينة له على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": " لا تفتأ اليد الخبيثة للإرهاب الأسود أن تفجعنا بين الفينة والأخرى بقتل إخوتنا البواسل من أبناء قواتنا المسلحة، وقد أفجعتنا وسائل الإعلام منذ قليل بنشر أخبار عن هجوم سافر مجرم وقع على إحدى نقاط التأمين بشمال سيناء، أسفر عن استشهاد مجموعة من خير أجناد الأرض، وإصابة البعض الآخر".

وأضاف عبد السلام، أنه لا يسعنا إلا أن نعزي أنفسنا ونتقدم إلى الشعب المصري كله وأسر المتوفين بخالص العزاء والمواساة، وإلى المصابين بخالص الدعاء بالشفاء العاجل" .

وختم نعيه قائلا: "كلنا يقين لا يتزعزع أن قواتنا المسلحة الباسلة -ومن ورائها شعب أصيل ذو تاريخ كبير من النضال والمثابرة- ستنتصر ولا محالة -إن شاء الله- على هؤلاء الإرهابيين المجرمين الذين تجردوا من إنسانيتهم.. حفظ الله مصر من كل مكروه وسوء".

أضف تعليق