قالت أسماء على جارة الشيخ "شاكر"، الذى اتهمه عدد من المواطنين بقرية سنتريس التابعة لمركز أشمون بمحافظة المنوفية بالنصب عليهم والاستيلاء على أموالهم والفرار بها، " لا اتخيل أبدًا ما حدث، أن يقوم الشيخ بأخذ أموال الغلابة ويفر هاربا" مطالبة أياه بأن يعود ويعيد للناس الغلابة فلوسها لأن ذلك لا يرضى الله، حسب تعبيرها.
وأضافت أسماء لـ"اليوم السابع"، " كنت أرى الشيخ وهو يتعامل مع الكثير من المواطنين ويعتاد المساجد، ويعرف بين الناس بالسماحة والإخلاص، وكان يعمل بالتجارة ولم أتوقع أبدًا أن يستولى على أموال ناس بتشتغل يوم بيوم علشان تجيب الجنيه".
وكانت حالة من الغليان قد سادت قرى مركز أشمون، بعد تردد أنباء تفيد هروب أحد العاملين فى مجال تجارة الادوات الكهربائية والأجهزة المنزلية بقرية سنتريس التابعة للمركز، بعد جمعه أكثر من 10 ملايين جنيه من مواطنى القرية والقرى المجاورة بزعم توظيفها وتخصيص عائد شهرى مقابل تلك المبالغ.