رد المدرب الفرنسي أرسين فينجر، المدير الفني نادي آرسنال الانجليزي، على التكهنات بشأن توليه تدريب إنجلترا، وساند جاريث ساوثجيت لتولي المسؤولية بشكل دائم، رغم افتقار المدرب المؤقت للخبرة الكبيرة.

وصرح فينجر في مؤتمره الصحفي أمس الخميس "أركز على عملي. كان ساوثجيت مراقبا جيدا لما يجري في المنتخب الإنجليزي. نحن نعمل بمهنة تثير تساؤل الناس خاصة عندما تكون قليل الخبرة".

وأضاف "ما يمكن للمرء عمله فقط هو أن يثبت أن قراراته صحيحة وأنه يملك القوة على أن يفعل ما يعتقد أنه صحيح".

وقالت وسائل إعلام محلية إن الاتحاد الإنجليزي أبدى استعداده لانتظار فينجر حتى نهاية عقده مع أرسنال نهاية الموسم الجاري، حيث يرى مسؤولو الاتحاد أنه قادر على إعادة الثقة لتشكيلة إنجلترا بعد الخروج المبكر من بطولة أوروبا الأخيرة أمام أيسلندا.

وأضاف فينجر "نعم ساوثجيت المرشح الأنسب للمنصب. في بعض المراحل تكون هناك صعوبة في إنجلترا حيث دائما يريد الناس مدربين من أصحاب الأسماء والخبرة الكبيرة. الكفاءة هي الشئ الأكثر أهمية".