احتج العشرات من مرضى الفشل الكلوي بمركز العدوة شمال المنيا، على قرار إغلاق وحدة الغسيل الكلوي بالمستشفى المركزى وتوزيعهم على مراكز الغسيل بالمحافظة.

وتجمع المرضى داخل وحدة الغسيل الكلوي وأمام مكتب رئيس الوحدة المحليه لمركز العدوة للمطالبة بفتح الوحدة وبدء عملية الغسيل حفاظا على صحتهم وعدم نقلهم لمراكز غسيل بمدن المحافظة، وقال المرضى المحتجون إن قرار الغلق جاء بحجة عدم مطابقة عينات مياه وحدات الغسيل للمعايير الطبية واحتوائها على مواد سامة بالمخالفة للنتائج النهائية للمعامل المركزية بسلبية العينات الأخيرة وعدم احتوائها على أي مواد سامة.

وأضاف المرضى : فوجئنا برفض المسؤولين بالوحدة إجراء عمليات غسيل لنا بحجة صدور قرار بغلق المركز بحجة أن المياه غير صالحة وتحتوي على مواد سامة، وتوزيع المرضى على وحدات الغسيل بمراكز المحافظة لحين الانتهاء من صيانة الوحدة داخل مستشفى العدوة المركزى .

وفى سياق متصل تقدم الدكتور خلف رياض مفتش صحة العدوة، ببلاغ لنيابة العدوة باحتواء عينات مياه وحدات الغسيل الكلوي على مواد سامة ومن ثم تم صدور قرار بغلق الوحدة .

فيما قال الدكتور أسامة حشيش، مدير المستشفى، إن العينات تم تحليلها إقليميًا بمعامل الصحة بالمحافظة وأن نتائج العينات بالمعامل المركزية بوزارة الصحة أكدت سلبية العينات وعدم احتوائها على أي مواد سامة.

ومن جانبه عقد المهندس محمود سعد رئيس مركز العدوة، اجتماعًا طارئًا مع مدير المستشفى والمرضى لمناقشة الأزمة وإجراء اتصالات مع المسؤولين بالصحة لإعادة تشغيل الوحدات في ظل ورود نتائج سلبية من المعامل المركزية بالوزارة ولراحة المرضى وإيقاف توزيعهم على المستشفيات التى تبعد عشرات الكيلو مترات عن محل إقامتهم.