قالت قيادة التحالف العربي في تصريحات تليفزيونية، إن ميليشيات الحوثى أعدمت 14عنصرا من الحرس الجمهورى اليمنى بتهمة “التخاذل خلال هجوم قبالة نجران”.
وذكرت مصادرة مقربة من حزب المؤتمر الشعبي العام، إن الرئيس المخلوع علي عبدالله صالح طلب توضيحا عاجلا من الحوثيين حول ما جرى ظهر الخميس على الحدود مع المملكة العربية السعودية، بعد قيام الحوثيين بإعدام 9 أفراد من قوات الحرس الجمهوري المتواجدين على الحدود مع المملكة، حسب ماأفادت وسائل إعلام يمنية رسمية، اليوم الجمعة.
وقال المصدر: إن خمسة جنود تم إعدامهم ظهر الخميس رميًا بالرصاص كانوا السبب المباشر وراء مجزرة كبيرة تكبدتها المليشيات الحوثية على الحدود أدت إلى مصرع نحو 60 مسلحًا من الحوثيين وقوات الحرس المتواجدة على الحدود مع المملكة خلال يوم واحد فقط.