أكد هانى برزى رئيس المجلس التصديرى للصناعات الغذائية على حرص مستثمرى القطاع على دعم الاقتصاد الوطنى فى ظل ما تواجهه مصر من أزمات حاليًا، وذلك من خلال الاستمرار فى ضخ استثمارات جديدة لزيادة الطاقة الإنتاجية ومن ثم الصادرات لتوفير المزيد من العملات الصعبة التى يحتاجها الاقتصاد .
وقال فى بيان أصدره اليوم الجمعة، إن الأزمة الراهنة لن تثنى القطاع الخاص عن أداء دوره فى تنمية الاقتصاد القومى من خلال زيادة الطاقات الإنتاجية والصادرات لتوفير فرص العمل المستدامة وهو ما نقوم به بالفعل حيث يشهد قطاع الصناعات الغذائية دخول استثمارات كبيرة فى الأشهر الأخيرة رغم كل التحديات، مؤكدًا أن مجتمع الأعمال الدولى يترقب استقرار أوضاع الاقتصاد المصرى خاصة تجاوز مشكلة سعر الصرف لضخ استثمارات جديدة بمصر .
وكشف عن مشاركة 102 شركة مصرية من قطاعى الصناعات الغذائية والحاصلات الزراعية فى معرض "سيال الدولى" والمقرر انطلاق أعماله بالعاصمة الفرنسية باريس غدًا الأحد، وذلك ضمن خطط وزارة التجارة والصناعة والمجلس التصديرى لمضاعفة صادرات القطاع التى سجلت نحو مليارى دولار .
وأشار إلى أن مجلسى تصدير الصناعات الغذائية والحاصلات الزراعية بالتعاون مع هيئة المعارض والمؤتمرات بذلا جهدًا كبيرًا من أجل تعديل موقع الجناح المصرى لوضعه فى مكان متميز بالمعرض الأهم عالميًا، خاصًة أن المشاركة تعد الأضخم لمصر فى المعارض الأوروبية وهى تأتى للرد على الإشاعات وحملة التشكيك التى تعرضت لها الفراولة المصرية ببعض الأسواق الخارجية .
وقال إن ابلغ رد على تلك الحملات هو الارتقاء أكثر بالجودة وتكثيف مشاركتنا بالمعارض الدولية المتخصصة للفوز بالمزيد من الصفقات التصديرية .
وأشار إلى إن الجناح المصرى بسيال يمتد على 4 قاعات لإبراز مدى التطور الكبير الذى حققته الصناعات الغذائية والحاصلات الزراعية المصرية، فبالتعاون مع جمعية الطهاة المصريين نخطط لطهى أطعمة بطرق جديدة حديثة تتواكب مع الذوق الأوروبى وباستعمال المنتجات المصرية خاصة زيت الزيتون كما سيتم تقديم الكثير من العصائر التي تشتهر بها مصر .
وأضاف أن المجلس رتب مع إدارة المعرض من أجل عرض أفلام تسجيلية فى صالون خاص، حيث تبرز هذه الأفلام تطور المصانع المصرية بقطاع الصناعات الغذائية ومدى ما يتمتع به إنتاجها من جودة عالية وهو ما انعكس على صادرات القطاع لتتجاوز المليارى دولار، لافتًا إلى أن المجلس أعد أيضًا كتيب عن الصناعات الغذائية المصرية يتضمن جميع البيانات عن الصناعات الغذائية المصرية وتطور صادراتها وذلك لتوزيعه على مستوردى الصناعات الغذائية، حيث نخطط لدعوة كبار المتعاملين فى القطاع من أجل الفوز بالعديد من العقود التصديرية خاصة أن سيال عادة ما يوفر جزء كبير من التعاقدات التصديرية التى نعمل لتلبيتها على مدار عام.