أكد الدكتور شوقي علام مفتي الديار المصرية أن الأهواء الشخصية ومحاولات الوصول للحكم وراء الفتاوى التي يصدرها تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” الإرهابي واصفا إياها بـ”الشاذة”.

وأعلن علام من خلال لقائه ببرنامج “مباشر من العاصمة” على قناة “أون تي في” الفضائية اليوم الجمعة، أن دار الإفتاء رصدت أكثر من 50 آية قرآنية تم تأويلها بشكل خاطئ من قبل العناصر الداعشية لخدمة أهدافهم ومصالحهم، بالإضافة إلى 40 فتوى ليس لها أصول أو جذور نشرت بكتاب تابع لهم.

وأوضح أن مؤتمر الإفتاء العالمي جاء لدور دار الإفتاء في العالم، مشيرا إلى أن تاريخها يمتد من عهد عمرو بن العاص.

وأضاف خلال لقائه أن توصيات المؤتمر العام الماضي لمواجهة الفكر المتطرف تم تنفيذها.

وذكر أنه تم رصد عدد كبير من أبناء الجاليات المسلمة بالدول الغربية المنتمين لـ”داعش”، موضحا أنهم يشكلون 50 % من التنظيم.