نعى مستشار رئيس الجمهورية السابق، الدكتور محمد البرادعي، جنود القوات المسلحة، الذين استشهدوا، اليوم الجمعة، إثر استهداف كمين أمني في بئر العبد.
وكتب البرادعي، في تغريدة عبر صفحته بموقع التدوينات القصيرة “تويتر”: رحم الله كل نفس ذهبت لخالقها.
وتساءل مستشار الرئيس السابق: “هل من عاقل يخرجنا من ظلام الكراهية والعنف المتبادل، إلى نور التسامح والعيش المشترك، درءاً لحريق لا يبقى ولايذر؟!”.