كشف السيناتور الروسي فرانتس كلينتسيفيتش اليوم /الجمعة/ أن شروط إنشاء قاعدة عسكرية روسية دائمة في ميناء طرطوس السوري ستكون شبيهة بالشروط التي تستخدم على أساسها قاعدة "حميميم" الجوية.

وأوضح السيناتور الروسي - الذي يشغل منصب النائب الأول لرئيس لجنة شؤون الدفاع في مجلس الشيوخ (الاتحاد) الروسي، حسبما أوردت قناة (روسيا اليوم) الإخبارية - أن استكمال المصادقة على الاتفاقية بين موسكو ودمشق حول نشر مجموعة القوات الجوية الفضائية الروسية في قاعدة "حميميم" الجوية بريف اللاذقية، من شأنه أن يؤدي لتسريع وتائر عملية إعداد الاتفاقية الخاصة بإنشاء قاعدة بحرية روسية دائمة في ميناء طرطوس، للمصادقة عليها من قبل البرلمان الروسي.

وأكد أن القاعدة الروسية في طرطوس ستعمل على شروط مماثلة للشروط التي تنص عليها الاتفاقية الخاصة باستخدام قاعدة "حميميم".

وبشأن قاعدة "حميميم"، قال السيناتور "إنها تقدم لروسيا إمكانيات جديدة نوعيا للتأثير إيجابيا على الوضع في سوريا وفي الشرق الأوسط برمته، وهو أمر يصب في مصلحة الأمن القومي الروسي".

وكانت وزارة الدفاع الروسية قد أعلنت الاثنين الماضي، أنها ستقدم إلى البرلمان قريبا الوثائق الخاصة بإنشاء قاعدة عسكرية بحرية دائمة في ميناء طرطوس السوري، حيث يقع في الوقت الراهن مركز الإمداد المادي والتقني الروسي.