استنكر الشيخ إسلام النواوي، من علماء وزارة الأوقاف، استغلال بعض التجار للظروف الاقتصادية لرفع الأسعار بدون مبرر، مؤكدًا أن ذلك من سوء الخلق.

وأضاف «النواوي» في تصريح له، أن الرسول صلى الله عليه وسلم- توعد من يستغل حاجة الناس أو يحتكر تجارة بالعاقبة الوخيمة في حديث الشريف: «مَنْ احْتَكَرَ حُكْرَةً يُرِيدُ أَنْ يُغْلِيَ بِهَا عَلَى الْمُسْلِمِينَ فَهُوَ خَاطِئٌ، وَقَدْ بَرِئَتْ مِنْهُ ذِمَّةُ اللَّهِ».

وأشار إلى أن التجارة فى الإسلام فائدة متبادلة بين التاجر والمشتري، فى الحصول على السلعة وحصوله هو على الربح المناسب، منوهًا بأن الصحابة الأوائل كانوا في الأزمات أو المجاعات يقدمون الدعم المباشر للفقراء عن طريق المساعدات.