وصل العشرات من مسلحي المعارضة السورية مع عائلاتهم اليوم /الجمعة/ إلى مدينة "إدلب" بعد ترحيلهم من بلدتي "الهامة" و"قدسيا" بريف دمشق.

ذكرت ذلك قناة (سكاي نيوز) الإخبارية، مشيرة في الوقت ذاته إلى أن اتفاقا بين النظام وجماعات المعارضة في البلدتين قضى بترحيل المسلحين إلى مدينة "إدلب" التي تسيطر عليها المعارضة.

وغادرت نحو 14 حافلة البلدتين على متنها ما يزيد عن 400 مقاتل وعائلاتهم، ليصل مجموع المرحلين خلال يومين إلى نحو 2600 شخص.

وكان وفد من النظام السوري ووفد يمثل الفصائل المسلحة المسيطرة على البلدتين اتفاقا على ترحيل مسلحي المعارضة إلى مدينة إدلب، شمال سوريا، تحت إشراف الهلال الأحمر السوري، على أن يتم تسليم أسلحتهم الثقيلة والمتوسطة قبل خروجهم، وأن تبقى معهم الأسلحة الخفيفة.