يعتبر التخدير من أكثر الأمور التي تخيف المرضى الذين يقبلون على عمليات جراحية، وغالبا ما يتركز خوفهم حول الأمور التي يمكن أن يقولوها دون وعي تحت تأثير المخدر، فمن المعروف أن المريض عندما يفيق من التخدير ينطق في البداية بكلمات وجمل غير مفهمومة، وفي بعض الأحيان يمكن أن يبوح بأسرار شخصية أو أمور محرجة.

وهو ما حدث لفتاة عند إفاقتها من التخدير بعد عملية جراحية لعلاج كسر في ذراعها،فبمجرد أن أفاقت الفتاة من التخدير أمسكت يد الممرض الذي كان جالسا بجوارها وأخذت تغازله، ثم أخبرته أنها تحبه كثيرا، فرد عليه الممرض "لوك" قائلا: "لكننا تقابلنا اليوم فقط"، فقالت الفتاة: "أعلم لكننا سنتزوج"، ثم صاحت: "يجب أن نتزوج".

واستطردت قائلة: "سنكون زوجين رائعين"؛ فيما لم يستطع "لوك" أن يتمالك نفسه من الضحك وقال لها: "ستندمين على ذلك بعد أن تشاهدي الفيديو"، لكن الفتاة أخذت تصرخ بأنها تحبه دون توقف.

وأشارت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية إلى أنه تم التقاط الفيديو في مستشفى ما بأمريكا الشمالية، ونُشر على موقع "يوتيوب" حيث حقق أكثر من 180 ألف مشاهدة.