يتعلق الإنجاب باستمرار الحياة، لذلك فإن الأمر لا يتعلق بالمحيط العائلي فقط، وإنما بما هو أبعد من ذلك، وقد شهد العالم عبر التاريخ عددا من الرجال الذين أنجبوا مئات بل آلاف من الأطفال، وفيما يلي قائمة بأكثر الرجال إنجابا في التاريخ وفقا لما جاء في روسيا اليوم.

1-جنكيز خان:

ذكر موقع "ناشيونال جيوجرافيك" أن مجموعة من الباحثين في علم الوراثة والجينات اكتشفوا أن الحمض النووي يكاد يكون متطابقا لـدى 8% من سكان المنطقة التي قامت على أنقاض الإمبراطورية المغولية.

ولتفسير هذه الظاهرة الغريبة، وضع علماء الوراثة والجينات فرضيات عدة ورجحوا في نهاية الأمر أن هؤلاء الأشخاص ينحدرون من سلالة جنكيز خان نفسه مؤسس وحاكم الإمبراطورية المغولية في القرن الثالث عشر.

2- إسماعيل بن شريف:

يعد الملك المغربي مولاي إسماعيل بن شريف الذي حكم خلال أعوام (1672م – 1727 م)، أكثر الآباء إنجابا في التاريخ وهو يأتي في المقدمة بلا شك. فالملك المغربي دخل موسوعة جينيس للأرقام القياسية لإنجابه 888 طفلا.

واشتهر الملك إسماعيل في التاريخ بإنجابه ما يقرب من 1171 على مدار 32 عاما من حكمه فقد كان لديه 4 زوجات و500 جارية.

3- برتولد ويزنر:

يأتي الطبيب البريطاني برتولد ويزنر في المرتبة الثالثة بإنجابه حوالي 600 طفل، وذلك بعيدا عن الطرق التقليدية أي بالدخول في علاقة جنسية وإنما عن طريق التبرع بالكثير من حيواناته المنوية وتخصيب السيدات، ليكون بذلك الأب البيولوجي لحوالي 600 طفل.

4- سوبوزا الثاني:

أنجب الملك سوبوزا الثاني،الذي حكم مملكة سوازيلاند الأفريقية 83 عاما، 210 أطفال حتى وفاته العام 1982.

ووفقا للجنة الصندوق الوطني لسوازيلاند فإن هذا الملك تزوج من 70 امرأة وأنجب أطفاله بين الأعوام 1920 و1970، وكان حريصا على أن يكون لديه طفلان أو ثلاثة فقط من كل زوجة، وله ألف حفيد، جميعهم من العائلة المالكة.

5-محمد بيلو أبو بكر:

تزوج المدرس والواعظ الإسلامي النيجري محمد بيلو أبو بكر 86 امرأة ولديه منهن حوالي 170 طفلا.

6- رمسيس الثاني:

أنجب رمسيس الثاني أكثر من 100 من الأبناء، 52 منهم من الذكور، حيث تزوج حوالي 8 ملكات وأميرات، منهنّ نفرتاري وإست نفرت وكان لديه الكثير من المحظيات والجواري، كما تزوج أيضا بعضا من بناته وهو زواج كان مباحًا في تلك الفترة.