أكد المهندس طارق السباعى، المشرف على قطاع الشئون التجارية والعقارية بهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، بأن الهيئة قررت فتح باب التقدم للمتعاملين حسنى النية على الأراضى السابق تخصيصها لشركة 6 أكتوبر الزراعية لاستصلاح وتعمير وتنمية الأراضى بالحزام الأخضر بمدينة 6 أكتوبر، والذين تتعلق تعاملاتهم ببعض قطع الأراضى داخل المساحات محل العقد الذى تم فسخه بين الهيئة والشركة، والواقعة بمنطقة الحزام الأخضر بمدينة 6 أكتوبر، وأثبتوا الجدية على تلك المساحات، وذلك للتعامل المباشر مع الهيئة على هذه الأراضى، ابتداء من يوم الأحد الموافق 23/10/2016 وحتى يوم الخميس 17/12/2016.

وأضاف المهندس طارق السباعى: على صاحب الشأن أن يتقدم بشخصه بطلب على النموذج المُعد لذلك، ويرفق به المستندات الدالة على تعامله مع الشركة فى الأراضى، وصورة الرقم القومى له، وتكون سارية وقت تقديم الطلب، على أن يثبت بالطلب العنوان الذى تتم المراسلة عليه، وأرقام التليفونات المتاحة (أرضى - محمول)، موضحًا أنه لن يُنظر فى الطلبات التى تُقدم بتوكيل عن صاحب الشأن، أو بعد المواعيد المقررة.

وقال: تقدم الطلبات إلى جهاز مدينة 6 أكتوبر، وسيقوم الجهاز بعد استلام الطلبات ومرفقاتها بتحديد موعد لمعاينة قطعة الأرض محل الطلب على الطبيعة، وفى حضور مقدم الطلب بشخصه للتحقق من إثبات الجدية، وتحديد نسبتها على كامل المساحة محل الطلب، وفى حالة عدم الحضور ستتم المعاينة بدون حضوره.

وأشار إلى أن الهيئة ستقوم بدراسة كافة الطلبات ومرفقاتها، وطلب استيفاء ما يلزم من بيانات أو مستندات إن كان له مقتضى، والتى ترى الهيئة لزومها لاستكمال الدراسة، واتخاذ القرار المناسب بالنسبة لكل حالة، وإخطار صاحب الشأن بما يتم حيال طلبه، وفى حالة عدم التقدم خلال الفترة المحددة سيتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية للحفاظ على حقوق الهيئة، مضيفًا أنه يمكن الحصول على النموذج المُعد للتقدم من جهاز المدينة، أو من الموقع الخاص بالهيئة "www.newcities.gov.eg"، وذلك عقب نشر الإعلان فى الصحف.

وأوضح المشرف على قطاع الشئون التجارية والعقارية بهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، أنه سبق أن قرر مجلس إدارة هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة اقتراح الآليات وسبل التعامل مع الأراضى التى تم إلغاؤها، وفسخ عقدها مع شركة 6 أكتوبر الزراعية لاستصلاح وتعمير وتنمية الأراضى بالحزام الأخضر بمدينة 6 أكتوبر، والبالغ مساحتها 12494 فدانًا، لعدم إثبات الجدية، موضحًا أن فتح باب التقديم للمتعاملين حسنى النية، الذين أثبتوا الجدية، يأتى فى إطار الحفاظ على المال العام، ومنع المضاربات على أسعار الأراضى دون تنميتها، وحرصًا من الهيئة على مصالح المتعاملين حسنى النية على الأراضى السابق تخصيصها للشركة.