ارتفع أعداد ضحايا إعصار ماثيو في ولاية نورث كارولاينا الأمريكية إلى 22 قتيلا، فيما اجتاحت الفيضانات بلدة برنسفيل بالولاية وغمرت المياه المنازل حتى الأسقف.

ونقلت قناة ( سكاي نيوز ) الإخبارية عن بات مكروري حاكم نورث كارولاينا قوله اليوم الجمعة " ارتفع مستوى مياه الفيضانات في البلدة بشكل كبير، التي لم تشهد منذ فترة طويلة تلك الفيضانات بعد إعصار فلويد عام 1999".

وأضاف مكروري أن مستوى مياه الفيضانات ارتفع في مناطق بالبلدة من حوالي قدم صباح أمس إلى 12 قدما خلال اليوم ذاته.

وكان فيضان نهر تار متوقعا في برنسفيل التي تأسست عام 1885، ومن المعتقد أنها أقدم بلدة أمريكية يؤسسها عبيد بعد تحررهم، وجرى إجلاء غالبية سكانها وعددهم ألفي شخص.

يشار إلى أنه توفي أكثر من 30 شخصا في الولايات المتحدة جراء الإعصار "ماثيو"، وأعلن حاكم ولاية ساوث كارولاينا الخميس حالة وفاة رابعة بسبب الإعصار.