أطلقت مؤسسة القبس الجديد للتنمية والتدريب، الخميس، مبادرة فنية تحت عنوان "ارسمني – Draw ME"، بمشاركة الفنان التشكيلي حسين نوح، إيمانًا بدور الفن في مساعدة الإنسان على التطوير للأفضل وتنمية إحساسه بالجمال، والتأمل في الكون ونبذ العنف.

وقالت جيهان الشناوي، المدير التنفيذي للمؤسسة، لـ«صدى البلد» إن المبادرة تهدف لتنمية الشعور بحب الجمال وتقبل الآخر لدى النشء، من خلال الرسم، مضيفة أنه «بمجرد أن تبدأ في رسم أي شيء من حولك سرعان ما تحبه وتكتشف مناطق الجمال فيه».

وعن فئه الأعمار التي تستهدفها المبادرة أوضحت أن المبادرة تستهدف فئات عمرية مختلفة من 6 سنوات وحتى 16 سنة، كما سيتم تكثيف الورش الفنية لهم لصقل مواهبهم على مدى سنة هي مدة المبادرة، وربما تمتد لسنوات أكثر لتشمل أكبر عدد ممكن، لافتة في الوقت ذاته إلى التخطيط لشمول الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة.