قال كبير مسئولي الهجرة في الاتحاد الأوروبي ديميتريس أفراموبولوس إن الذراع التنفيذية للكتلة ستسمح لدول شمال أوروبا بالإبقاء على مراقبة الحدود إذا واصل قدوم المهاجرين تشكيل تهديد للنظام العام .

وذكرت شبكة "إيه بي سي نيوز" الأمريكية نقلا ، المفوض الأوروبي لشئون الهجرة واللاجئين ديميتريس أفراموبولوس اليوم /الخميس/ ، إن المطالبات بـ"أسباب مبررة" لاستمرار فحص الهويات سيتم أخذها بعين الاعتبار ، لكنه حذر قائلا "لن نعود للعمل بمراقبة الحدود لفترات طويلة".

يذكر أنه سمح لكل من النمسا والدنمارك وألمانيا والنرويج والسويد بإجراء الفحص حتى 12 نوفمبر بحجة ما تشكله الهجرة من ضغوط. وألمحت ألمانيا اليوم الخميس إلى أنها ستسعى إلى إطالة أمد الفحص. ومن المرجح أن تحصل هذه الدول على تمديد لستة أشهر.