كشف عماد وحيد عضو مجلس إدارة النادى الأهلى عن السبب الحقيقى الذى دفع الهولندى مارتن يول لتقديم استقالته من تدريب الأهلى، مؤكدا تلقى الخواجه الهولندى رسالة تهديد بالقتل فى حال عدم مغادرة مصر .
 
قال وحيد فى تصريحات صحفية: إن رسالة التهديد التي تلقاها مارتن يول علي الانستجرام الخاص حذرته بأنه أمامه 48 ساعة لرحيله عن مصر وإلا سيتم قتله، مما دفع المدير الفنى لتقديم استقالته علي الفور وحزم حقائبه تمهيدا لمغادرة القاهرة لعدم شعوره بالأمان عقب هذه الرسالة الغامضة، خاصة أن أسرته كانت طلبت منه الرحيل أكثر من مرة عقب الأحداث الأخيرة.
تقدم مجلس إدارة الأهلى برئاسة محمود طاهر ببلاغ للنائب العام ضد رسالة الانستجرام التى تلقاها مارتن يول المدير الفنى للأهلى والتى تقدم بسببهاو لاستقالته.
كان مارتن يول قد تقدم باستقالته من تدريب الأهلى عصر أمس رافضا الاستمرار فى قيادة الأحمر لعدم شعوره بالأمان، ووافق مجلس الأهلى على قبول الاستقالة.