قال المستشار عادل الشوربجي عضو مجلس القضاء الأعلي ومساعد وزير العدل إن نادي القضاة لخدمة كل الزملاء وفخور كوني من أبناء الغربية ودورنا الوقوف يداً واحدة لبناء الوطن.

مشيرا الى أن الإنجازات وأعمال التطوير التى أجريت بنادي قضاة المحلة تعد نتاج العمل الجاد والتعاون المثمر بين أعضاء مجلس إدارة نادي قضاة المحلة.

وأوضح "الشروبجي" أنه سعيد بروح المودة والتعاون بين مجلس نادي قضاة المحلة مستشهدا بتواضعهم ورجاحه عقلهم التى أثلجت كافة قلوب أعضاء مجلس القضاء الأعلي.

وأشار مساعد وزير العدل بوجود اللواء أحمد ضيف صقر وتعاونه المثمر كونه يتبني إجراء التعاون الكامل مع القضاه ووكلاء النيابة وحل كافة مشكلاتهم مما يدل على دور التعاون الناجح بين مؤسسات الدولة.

وأعلن رئيس نادي قضاة مصر المستشار محمد عبد المحسن عن فرحته وسعادته البالغة كون الجمعية العمومية للنادي لعبت دورا بارزا فى توحيد صفوف القضاه لمواجهه أى مخاطر تحاك للوطن لافتا أن لا تهاون فى الدفاع عن حقوق المواطنين وترسيخ وإعلاء مبادئ القانون والعدالة والإنصاف بين أبناء الأمة جميعا.

كما أشار الى ان القضاة ووكلاء النيابة والمحامين العموم فى خدمة المواطنين والسعي فى ترسيخ مبادئ وقيم القانون مشيرا أن تجمع القضاة تحت منزل وبيت واحد وهو إنشاء وتطوير قاعات وغرف جديدة ملحقه بنادي قضاة المحلة إنجاز تاريخي غير مسبوق، على حد قوله.

وأوضح اللواء أحمد ضيف صقر محافظ الغربية أنه شرف بالتواجد وسط شيوخ القضاه وأعضاء مجلس القضاء الأعلي لافتا انه يتبني أفكارا جديدة للتعاون مع أعضاء نادي القضاة بالمحلة وعلي مستوي مراكز المحافظة مشيرا بقوله " انني أسعد وشرف لي أن أكون وسط زملائي وأحبائي من القضاة ووكلاء النيابة".

وشدد محافظ الغربية أن الخطوات الجادة لإحياء دور الدولة وإعادة هيبتها هو تحقيق العدالة المرجوة من خلال قيادة قضاة مصر المنصفين مشيرا إلي أنه سيتواصل مع رئيس نادي القضاة بموجب السعي لترسيخ مبادئ وقيم وعبق التاريخ الذي لعبه قضاة مصر طوال فترات رفع رايات الوطن.

جاء ذلك خلال احتفالية كبري بمناسبة افتتاح نادي قضاة المحلة بحضور المستشار عادل الشوربجي مساعد وزير العدل والمستشار محمد عبد المحسن رئيس نادي قضاة مصر واللواء أحمد ضيف صقر محافظ الغربية وأعضاء مجلس إدارة نادي قضاة مصر ولفيف من الشخصيات العامة والقيادات التنفيذية.

كما خصصت قوات الشرطة برئاسة اللواء حسام خليفة مدير الأمن تشكيلات من قوات الأمن المركزي والمدرعات ودوريات الشرطة لتأمين الاحتفالية وسط حاله من الاستفار الأمني حيث تجوب دوريات الشرطة بمحيط النادي.

وقال أحمد الشافعي رئيس نادي قضاة المحلة أن القضاه ووكلاء النيابة لعبوا دورا رئيسيا من خلال التبرع بمبالغ مالية تجاوزت حاجز المليون ونصف المليون جنيه فى سبيل افتتاح قاعات جديدة وتطوير صالات الاستقبال وقاعات الجلوس بالطابقين الأول والثاني بمبني نادي قضاة المحلة كي يكون فى أزهي صوره.

كما بين رئيس نادي قضاة المحلة أن أعضاء الجمعية العمومية تعاونوا على توحيد الصفوف بان يكون نادي القضاه بيتا كبيرا يجمع كافة القضاء لتبادل الآراء والأفكار بموجب نقل الأفكار بين شباب القضاة ووكلاء النيابة مع شيوخ منصة القضاة.

كما بين أنه لم يفصح عن ما تم جمعه من تبرعات وجهود ذاتية من جانب القضاء ووكلاء النيابة و أعضاء الجمعية العمومية بنادي القضاء إلا بعدما اكتمل رونق إنشاءات المبني بالكامل وتحديد موعد افتتاحه بما يصب فى صالح الأعضاء ومجلس إدارة النادي بالكامل معربا عن ترحيبه باللعب الجهات التنفيذية بالمدينة العمالية دور الدعم فى تطوير النادي والحفاظ على مشتملاته.

وقدم رئيس نادي قضاة المحلة "الشافعي " دروع النادي الى كافة الحضور وعلى رأسهم مساعد وزير العدل ورئيس نادي قضاة مصر وأعضاء مجلس إدارة النادي ولفيف من شيوخ القضاة ووكلاء النيابة ومحافظ الغربية وعدد من القيادات التنفيذية.