قال الإعلامى مصطفى بكرى ، عضو مجلس النواب، إن إشاعة سحب كتابه تيران وصنافير من المكتبات كلام غير صحيح، خاصة وأنه صدر عقب إتفاقية ترسيم الحدود بين مصر والسعودية.
وأضاف بكرى ، خلال برنامجه حقائق وأسرار المذاع على فضائية صدى البلد الآن ، أن هناك بعض المتآمرين يحاولوا أن يزيفوا التاريخ ، مؤكدا أن الكتاب ما زال موجوداً بمكتبات الأهرام .