خاطبت النيابة العامة، قسم شرطة العجوزة، وكلفت الأجهزة الأمنية وإدارة البحث الجنائي، بإعداد مذكرة معلومات حول ما تضمنه البلاغ المقدم من المحامى محمد النمر، الذى يتهم فيه الراقصة سما المصرى، بالتحريض على الفسق والفجور.
وزعم المحامي محمد النمر، فى بلاغه أن “سما المصرى” تمتلك حسابا شخصيا بموقع التواصل الاجتماعى “إنستجرام”، دأبت على نشر صور شخصية فاضحة تظهر فيها بأوضاع مخلة، وتبرز أجزاء من جسدها مثل “مؤخرتها”، - حسب نص البلاغ – الأمر الذى يثير غرائز الشباب.
وقال “النمر” إن سما المصرى تتعمد إظهار مؤخرتها التى تطلق عليها “التوتة”، وأظهرت فى الصور المعتاد نشرها، أجزاء كبيرة من “ثديها” بشكل مُلفت مثير للغرائز، كما نشرت مقاطع فيديو تظهر فيها تؤدى حركات ذات دلالات جنسية وإيحاءات تحرض على الفسق والفجور ونشر الرذيلة فى المجتمع وخدش الحياء العام.