قالت الشرطة الألمانية إنها تحقق مع والدي طفلة، عمرها 40 يومًا من"اللاجئين"، بشأن مزاعم بأنهما كانا يحاولان بيع ابنتهما الرضيعة على موقع "إى باي" الإلكتروني، وأضافت: "تم نقلهما لاستجوابهما للاشتباه في الاتجار بالبشر".
ووفقًا لقناة "سكاي نيوز" الإخبارية، أعلنت الشرطة في مدينة دويسبورج، غربي ألمانيا، أنه تم إدراج الرضيعة على موقع المزادات على الإنترنت يوم الثلاثاء بسعر 5000 يورو.
وتابعت الشرطة: "خلال تفتيش شقة الوالدين مساء الأربعاء، تمت مصادرة أدلة تشير إلى أن نشر الإعلان تم عبر وصلتهما الخاصة بشبكة الإنترنت"، ولكنها قالت إن أفرادا آخرين من العائلة أيضا لديهم اتصال بالوصلة.