اعترضت السفيرة ميرفت التلاوى المديرة العامة لمنظمة المرأة العربية على ما نشر ببعض وسائل الإعلام الأجنبية ، من تصريح لسفير إسرائيل لدى الأمم المتحدة من انضمام إسرائيل إلى هيئة الأمم المتحدة للمرأة، موضحة أن إسرائيل دولة محتلة وتمارس سياسات عنصرية تجاه المرأة والطفل فى فلسطين.
وأضافت السفيرة ميرفت التلاوى فى بيان لها، أن إسرائيل تنتهك ميثاق الأمم المتحدة ومبادىء حقوق الإنسان والقانون الدولى الإنسان، وترتكب جرائم جسيمة وسلوكيات تميزية بحق الشعب الفلسطينى، ولذلك فهناك تعارض ما بين عضويتها فى هيئة الأمم المتحدة للمرأة وتطبيق المبادىء الواردة فى ميثاق الأمم المتحدة.