اختتمت البورصة المصرية تعاملات اليوم الخميس، آخر الأسبوع، على استقرار جميع مؤشراتها في المنطقة الخضراء بدعم من مشريات المؤسسات المحلية والأجانب، بالتزامن مع إعلان البنك المركزي تلقي وديعة سعودية بقيمة ملياري جنيه.

وربح رأس المال السوقي للأسهم المقيدة نحو 11 مليار جنيه و100 مليون جنيه مسجلا 420.5 مليار جنيه مقابل 409.4 مليار جنيه بختام تعاملات أمس.

وصعد المؤشر الرئيسي للبورصة "إيجي إكس 30" بنسبة 9ر3% مسجلا مستوى 8505 نقطة.

وزاد مؤشر "إيجي إكس 70" بنسبة 82ر0% عند مستوى 345 نقطة، وصعد مؤشر إيجي إكس 100 بنسبة 6ر1% عند مستوى 803 نقطة.

وارتفع مؤشر إيجي إكس 50 متساوى الأوزان بنسبة 42ر2% عند 1336 نقطة.

وكانت واصلت مؤشرات البورصة المصرية ارتفاعها بشكل ملحوظ في منتصف تعاملات اليوم الخميس، بدعم من مشتريات المستثمرين الأجانب، بالتزامن مع إعلان البنك المركزي تلقي وديعة سعودية بقيمة ملياري جنيه.

وربح رأس المال السوقي للأسهم المقيدة نحو 8 مليارات جنيه و800 مليون جنيه مسجلا 418.2 مليار جنيه مقابل 409.4 مليار جنيه بختام تعاملات أمس.

وصعد المؤشر الرئيسي للبورصة "إيجي إكس 30" بنسبة 31ر3% مسجلا مستوى 8456 نقطة.

وزاد مؤشر "إيجي إكس 70" بنسبة 84ر0% عند مستوى 345 نقطة، وصعد مؤشر إيجي إكس 100 بنسبة 37ر1% عند مستوى 801 نقطة.

وارتفع مؤشر إيجي إكس 50 متساوى الأوزان بنسبة 08ر2% عند 1332 نقطة.

وخلال مستهل التعاملات.. صعدت مؤشرات البورصة المصرية، بدعم من مشتريات المستثمرين الأجانب، بالتزامن مع إعلان البنك المركزي تلقي وديعة سعودية بقيمة ملياري جنيه.

وصعد المؤشر الرئيسي للبورصة "إيجي إكس 30" بنسبة 2.7% تعادل 221 نقطة مسجلا مستوى 8407 نقطة.

وزاد مؤشر "إيجي إكس 70" بنسبة 0.55% عند مستوى 344.97 نقطة، وصعد مؤشر إيجي إكس 100 بنسبة 0.99% عند مستوى 798.6 نقطة.

وارتفع مؤشر إيجي إكس 50 متساوى الأوزان بنسبة 1.56% عند 1325.4 نقطة.

واتجهت تعاملات الأجانب للشراء بصافي 14.2 مليون جنيه، مقابل مبيعات للمصريين والعرب بصافي 11.8 مليون جنيه و2.4 مليون جنيه على الترتيب.

وبلغ إجمالي قيمة التداولات في بداية تعاملات اليوم 197 مليون جنيه، بتداولات 43 مليون سهم.

وارتفع 48 سهمًا، وتراجعت 4 ولم تتغير قيمة 29 سهمًا.