أحال اللواء مجدى عبد الغفار وزير الداخلية، الرائد "ح ا" الضابط بإدارة مرور الشرقية، إلى الاحتياط، وذلك بعد اتهامه بسرقة شقة زميله وسلاحه الميرى ومبلغ مالي من خزينه شقته.
وأفاد مصدر أمنى بمديرية أمن الشرقية، أنه أثناء عرض المتهم علي محكمة جنايات الزقازيق، لحضور إحدى الجلسات، وصل إلى هيئة المحكمة خطابا من وزير الداخلية بإحالة الضابط إلى الاحتياط.
تعود أحداث القضية إلى يوم 30 يولية لسنة 2016، عندما تحفظت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الشرقية، على الرائد "ح.ا" الضابط بإدارة مرور الشرقية، بعد اتهامه فى واقعة سرقة 38 ألف جنيه وطبنجة، من شقة ضابط زميله بإدارة المرور، وتم إيداع الضابط المتهم فى قوات أمن الشرقية.
وكان المقدم "ع.م" حرر محضراً بقسم ثان الزقازيق بسرقة 38 ألف جنيه وطبنجة وذخيرة من الشقة المقيم فيها بمدينة الزقازيق، ومن خلال مراجعة الكاميرات الموجودة بمحيط الشقة تبين قيام الرائد "ح.ا" بترك طبنجة وذخيرة فى شارع مجاور للشقة، وبعرض المتهم علي النيابة العامة قررت حبسه وإحالته لمحكمة جنايات الزقازيق.