شاركت الدكتوره غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي في المؤتمر التاسع للمرأة التابع للبرلمان الإفريقي يومي 13 و14 أكتوبر الجاري بمدينة شرم الشيخ تحت عنوان "تعزيز وصول المرأة إلى صنع القرار السياسي والمناصب القيادية".

وأكدت والي في تصريحات صحفية أنها تشارك في الجلسة الافتتاحية والختامية بناء علي دعوة وجهت لها من البرلمان الأفريقي مشيرة إلي أنه مصر تولي اهتماما بالغا للمشاركة في هذا المؤتمر تقديرا لعروبتنا الأفريقية ، وتفعيلا للمشاركة الإيجابية في هذا الحدث الذي يقام للمرة الأولي في مدينة شرم الشيخ.

وقالت إن مصر مهتمة بالمشاركة في كل الفعاليات التي تقام خلال مؤتمر البرلمان الأفريقي ، مؤكدة أننا نحتاج لأفريقيا وأفريقيا تحتاج لنا ، وكشفت والي أنها لم تأتي بمفردها لحضور مؤتمر المرأة ولكن وجهت الدعوة لخمس جمعيات أهلية من الجمعيات الفاعلة لحضور اجتماعات المؤتمر والمشاركة في جلسته الافتتاحية والختامية من أهمها جمعية الهلال الأحمر المصرية والتي تلعب دورا بارزا وجمعيتان لسيدات الأعمال والتي لديهم أنشطة اقتصادية وتبادل اقتصادي مع افريقيا والتي تقوم بالاستيراد والتصدير مع الدول الأفريقية .

وألقت والي في جلسة افتتاح أعمال المؤتمر حول أهمية تعزيز قدرات المرأة الاقتصادية والسياسية في إفريقيا ، كما ستترأس الوزيرة الجلسة الختامية للمؤتمر التي ستتولى صياغة ورفع التوصيات لمجلس البرلمان الإفريقي.