أعربت داليا زيادة مدير مركز الدراسات الديمقراطية عن موافقتها لإلغاء خانة الديانة في كافة الشهادات والأوراق والاستمارات الخاصة بالطلاب في جامعة القاهرة.

وأضافت زيادة لـ"صدى البلد" أن المصريين كلهم سواء ولا داعي أبدا لخانة الديانة وأتمني أن يتم تطبيق هذا النظام في جميع الجامعات المصرية، مشيرة إلى أن الدستور ينص على عدم التمييز بين المواطنين بسبب الدين، مؤكدة أن الدكتور جابر نصار رئيس جامعة القاهرة لم يخالف بهذا القرار الدستور.

جاء ذلك في تعليقا على قرار الدكتور جابر نصار رئيس جامعة القاهر بالغاء خانة الديانة من أوراق واستمارات الطلاب.