أعلن وزير الطاقة الإسرائيلي، اليوم الخميس في إسطنبول، أن بلاده ستبدأ مع تركيا النظر في جدوى بناء أنبوب غاز يربط بين البلدين تحت البحر، لإمداد تركيا ومنها أوروبا بالغاز.
وقال يوفال شتاينتز، بعد محادثات مع نظيره التركي بيرات البيرق “قررنا أن نباشر فورا محادثات بين حكومتينا لتحديد إمكانية وجدوى مثل هذا المشروع”، وتابع قائلا “المشروع يمكن أن يتيح لنا نقل الغاز الطبيعي من إسرائيل إلى تركيا ومنها إلى أوروبا”.
يشار إلى أن هذه هي المرة الأولى التي يقوم بها وزير إسرائيلي بزيارة إلى تركيا بعد طي صفحة الأزمة الدبلوماسية المستمرة منذ 6 سنوات بين البلدين.
وشدد شتاينتز على أن الزيارة “برهان على بدء عملية تطبيع (العلاقات) بين بلدينا”.
ووقع البلدان، في يونيو، اتفاقا لإنهاء الخلاف بينهما، وبموجبه دفعت إسرائيل 20 مليون دولار كتعويضات إلى أسر ضحايا الهجوم في تركيا.