قال رئيس الاتحاد البوليفي لكرة القدم رولاندو لوبيز إن فرص منتخب بلاده في التأهل لكأس العالم 2018 بروسيا باتت مستحيلة وذلك بعد تعادل (الفيردي) مع الإكوادور بهدفين لمثلهما في تصفيات أمريكا الجنوبية.

وأضاف لوبيز يجب إبلاغ المشجعين البوليفيين بالحقيقة. لا يمكننا الكذب. كان من الضروري القول بأننا ما زلنا نمتلك أملا في التأهل".

وأكد المسئول الأول عن اللعبة في البلد اللاتيني أنه لا يمكن "مواصلة بيع أوهام التأهل لمونديال روسيا"، لاسيما مع فقداننا للنقاط على ملعبنا مثلما حدث بالأمس أمام الإكوادور".

وأضاف "تحقيق التعادل خارج ملعبك بمثابة الفوز، ولكن عندما يحدث على ملعبك يعتبر هزيمة".

ولكنه شدد في الوقت ذاته على دعمه للفريق وللعمل الذي يقدمه المدرب، الأرجنتيني أنخل جييرمو أويوس، مطالبا إياهم بضرورة الخروج بـ"دورس مستفادة" من مباراة الأمس.

وجمعت بوليفيا ثمان نقاط بعد مرور عشر جولات من عمر التصفيات وتأتي في المرتبة قبل الأخيرة.

وسيحل المنتخب البوليفي ضيفا على متذيل الترتيب، المنتخب الفنزويلي، قبل أن يستقبل باراجواي خلال الجولتين الـ11 والـ12 الشهر المقبل.