صرح المتحدث باسم الرئاسة فى نيجيريا غاربا شيهو بأن إطلاق سراح 21 فتاة من المختطفات من مدرسة شمال البلاد قبل عامين هو نتاج لمفاوضات جرت مع جماعة بوكو حرام المسلحة.
وأوضح شيهو - في تصريح نقلته هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” اليوم الخميس أن المفاوضات جرت بوساطة من الصليب الأحمر الدولي والحكومة السويسرية، مشيرا إلى أن الحكومة النيجيرية تعتزم مواصلة التفاوض مع الجماعة المسلحة.
يشار إلى أن الحكومة النيجيرية قد واجهت انتقادات واسعة من قبل أولياء أمور الفتيات المختطفات وقادة المجتمع والناشطين في مجال حقوق الإنسان لفشلها في تحرير الفتيات.
وكانت جماعة بوكو حرام قد اختطفت 276 فتاة من مدرسة ببلدة “تشيبوك” الواقعة شمال نيجيريا في شهر أبريل 2014 تمكنت بعضهن من الفرار إلا أنه لا يزال هناك أكثر من 197 في عداد المفقودين.