أكد عبده عبدالشافي مدير عام أصول الكتب بوزارة التربية والتعليم، أن الكتب الدراسية المقررة بالمراحل التعليمية يتم وضعها من قبل مجموعة من المتخصصين، ويمكن الأعتماد عليها فقط دون أي وسائل مساعدة سواء دروس خصوصية أو كتب خارجية وملخصات ، مشددا على أن الامتحانات لا تخرج عن الكتاب المدرسي.

وأضاف"عبده" خلال لقائه ببرنامج "صباح دريم"، اليوم الخميس، أن الكتب الدراسية يضعها مجموعة من المتخصصين و أساتذة الجامعات عن طريق نظام المسابقة التى تعلن عنه وزارة التربية والتعليم بصورة رسمية وفقا لعدة شروط تضعها.

وأكد مدير عام أصول الكتب بوزارة التربية والتعليم، أن الوزارة أدخلت نظام التابلت كبديل للكتب الدراسية ، ولكنها لا يمكن تعميمها لإرتفاع التكلفة وسواء الخبرة التكنولوجية لدي بعض المعلمين والطلاب خاصة أن التابلت يحتاج للصيانة دورية ومعظم الطلاب يتلفونه سريعا.