قضت محكمة جنايات السويس برئاسة المستشار سامى عبد الرحيم بالحكم على كل من محمد فرج عطا وأحمد خميس خليل إبراهيم وأحمد عباس صالح، بالسجن المؤبد ومصادرة الأسلحة النارية المضبوطة وإلزام المتهمين بالمصاريف الجنائية، لقيامهم بقتل المجنى عليه أحمد عبد الحميد محمد عمدا مع سبق الإصرار والترصد.

وكان المحامى العام لنيابات السويس أمر بإحالة المتهمين لقيامهم بقتل المجنى عليه أحمد عبدالحميد محمد، تاجر، بمدينة الصباح عمدا مع سبق الأصرار والترصد، وأعدوا لهذا الغرض سلاحيين ناريين محلى الصنع.

وأكد تقرير الطب الشرعي بالقضية، أن جثة المجنى عليه أحمد عبد الحميد بها إصابة ذات طبيعة نارية حيوية حدثت من مقذوف عيار نارى مفرد أطلق من سلاح نارى معد لإطلاق مقذوفات، وكان اتجاه الرصاصة من الأمام إلى الخلف، وذلك فى الوضع الطبيعى القائم للجسم.

واعترف المتهم الثانى بالقضية أحمد خميس تفصيليا أمام النيابة العامة بالسويس بارتكاب الواقعة مع المتهمين الآخرين بالقضية.