رغم أن الانتخابات الرئاسية تبعد نحو 3 أسابيع عن انطلاقها، إلا أن ولايات عدة بدأت بالتصويت المبكر، وعلى رأسها ولاية أوهايو التي كانت السبّاقة في البدء في عمليات التصويت.
فقد توافد الناخبون للإدلاء بأصواتهم في صناديق الاقتراع في مدن عدة بالولاية، للاستفادة من التصويت المبكّر.
ويقدر عدد الأصوات في هذه الولاية بمليون ومئة ألف صوت.