لأول مرة بعد مرور ربع قرن من الزمان تقوم أوبرا باريس بعرض الأوبرا الشهيرة “شمشون ودليلة” رائعة الموسيقار “سانت – ساين” والتى ألفها فى 23 نوفمبر 1892.

ويقود “شمشون ودليلة” قائد الاوركسترا الفرنسي فيليب – جوردان ويخرجها المخرج الاوبرالى الايطالى “دامييانو – ميشليوت” والذى أخرج من ذى قبل “حلاق اشبليه” وتقوم بالتمثيل السوبرانو الأمريكية “آنيتا – راشفوليسفيلى” والتينور “ليتون – ألكسندر – انطونينكو”، بحسب وكالة أنباء “الشرق الأوسط”.

وتدور الأوبرا حول “شمشون” الذى تكمن قوته فى شعره وقد استطاعت “داليدا” من قهره بعد أن قصت شعره وحبسته فى معبد “فيليستان”، إلا أنه استطاع أن يستعيد قوته ويهدم المعبد.

يذكر أن العرض الاوبرالى يستمر حتى 5 نوفمبر القادم.