استبعد الدكتور محمد فراج أبو النور، الخبير بالشأن الروسي، أن يكون استدعاء روسيا لمسئوليها بأوروبا من باب الاستعداد لنشوب حرب عالمية ثالثة، ورجح أن يكون السبب هو "التشاور" وإعطاء تعليمات جديدة تتناسب مع المرحلة التي يمر بها العالم حاليًا.

وأوضح "أبو النور"، في تصريح خاص لـ"صدى البلد"، أنه لا مجال لنشوب حرب عالمية وشيكة كما يروج البعض، مؤكدًا أن الاجتماع المنتظر عقده بسويسرا السبت المقبل، بين وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، ونظيره الروسي سيرجي لافروف، ومسئولين من تركيا والسعودية وقطر، سيخرج بنتائج إيجابية والتوصل لحلول مرضية لجميع الأطراف فيما يخص الملف السوري، مما يغلق الأبواب أمام نشوب حرب عالمية جديدة قريبًا.

يذكر أن صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، قالت إن روسيا تستدعي مسئوليها بالدول الأوروبية خوفًا من وقوع حرب عالمية قريبًا.