نشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية مقطع فيديو صادم يبرز لحظة انفجار النسخة البديلة من هاتف "سامسونج جالاكسي نوت 7" في يد سيدة أمريكية داخل منزلها بجزيرة "هاواى"، وذلك بعد يوم واحد فقط من قيامها باستخدامه.

وأظهر الفيديو، تلك السيدة "دي دكاسا" وهي تتجول في منزلها ممسكة بالهاتف في يدها، قبل أن يبدأ الهاتف فجأة فى إصدار سحابة من الدخان غطت المنزل بأكمله، الأمر الذي أصاب السيدة بالفزع فسارعت إلى المطبخ، وقامت بإلقاء الهاتف هناك، لكنها فقدت الوعى تماما بعد ذلك.

وأشارت "ديلي ميل" إلى أن "دكاسا" لم تصب بأى أذى، ومن المحتمل أن تكون فقدت الوعي بسبب الرعب الذي تعرضت له.

والجدير بالذكر أن شركة "سامسونج"، المصنعة للهاتف، قامت بسحبه من الأسواق بعد انتشار تقارير حول انفجار بطارياته أثناء الشحن، وأرسلت إلى المستخدمين المتضررين هواتف بديلة، لكنها لم تسلم بدورها من الانفجارات، مما اضطر الشركة إلى مطالبة عملائها بالتوقف عن استخدام الهاتف كما اتخذت قرارا بوقف إنتاجه، وهو ما تسبب في خسارة الشركة 17 مليار دولار.

ولم يتمكن مهندسو "سامسونج" من التوصل إلى السبب وراء انفجار الهواتف، إذ أنهم اعتقدوا في البداية أن الهواتف تنفجر بسبب عيب في بطارياتها، لكن بعد ورود تقارير حول انفجار الهواتف البديلة أيضا، فهم يرون أن هناك سببا آخر وراء ذلك.