فوجئ عمال النظافة في مطار سوكارنوهاتا في العاصمة الإندونيسية جاكرتا، بجثة طفل رضيع يبلغ من العمر ما بين 5 إلى 7 أشهر، عثروا عليها في مرحاض طائرة تابعة للخطوط الجوية القطرية.
وعثر العمال على الجثة أثناء تنظيفهم المرحاض، في حين فتحت الشرطة تحقيقًا واعتقلت مسافرة على خلفية الحادثة كانت على متن الطائرة من الجنسية الأندونيسية، وأخضعتها للفحوص الطبية، بعد أن اعترفت بأنها تركت جنينها في مرحاض.
وقال سوتريسنا، وهو من الشرطة: “لقد استجوبنا المرأة واعترفت بأنها والدة الجنين”.