أصبح اختلاط مياه الشرب بالصرف الصحي ظاهرة مصرية في طول البلاد وعرضها، سواء في المدينة أو الريف.
وتقدم النائب محمد على عبد الحميد، وكيل اللجنة الاقتصادية في مجلس النواب، اليوم الخميس، بطلب إحاطة بشأن اختلاط مياه الشرب بالصرف الصحي بمنطقة الإخلاص بالطالبية بالهرم .
وقال النائب إن مياه الشرب اختلطت بالصرف الصحي في المنطقة، فى ظل غياب تام عن الحكومة والمحافظ، بل تحت سمع وبصر المحافظة نفسها، بحسب ما ورد في بيانه، مشيرًا إلى أن مياه ترعة الإخلاص الملوثة تجاوزت المنازل، ورشحت داخل المنازل .
وأشار النائب إلى أنه عند تقديم شكاوى تقوم سيارات الحي برفع القمامة المتراكمة على جانبي الترعة، وإلقائها داخل الترعة، ما أدى إلى تغطية وجه الترعة بالكامل، مما تسبب في حوادث أودت بحياة عدد من الأطفال، مؤكدًا أنه على الرغم من تقدم الأهالي بعشرات الشكاوى للمحافظة، لم يتم الاستجابة لها، وطالب النائب في إحاطته بردم الترعة، وتوصيل مياه الشرب والصرف الصحي إلى المنطقة.
كما يعاني أهالى عرب الطوايلة، بحى عين شمس الغربية، من اختلاط مياه الصرف الصحي بمياه الشرب، وقاموا بإرسال استغاثات للمسؤلين، الإثنين الماضي، عبر الصحف تطالبهم بضرورة التدخل لحل الأزمة.
واشتكى أهالى مدينة الخصوص بمحافظة القليوبية، من اختلاط مياه الشرب بمياه الصرف الصحى، منذ فترة، الأمر الذى يعرض المواطنين للإصابة بالأمراض، وأرسل أحد القراء لخدمة "صحافة المواطن" باليوم السابع، الأحد الماضي، شكوى من اختلاط مياه الشرب بالصرف الصحى بمدينة الخصوص، مشيراً إلى أنه تم إرسال عدد من الشكاوى إلى المسؤولين، إلا أنه لم يتم البت فيها حتى الآن.