ويذكر أن قد شارك أكثر من 340 ألف شخص فى التظاهرات التى تزامنت مع اليوم الوطنى لكتالونيا الذى يحيى ذكرى غزو الملك الأسبانى فيليب الخامس لبرشلونة فى العام 1714، بعد حصار استمر 13 شهرا، ما أدى إلى خسارة كتالونيا للحكم الذاتى.
وكان البرلمان الكتالونى قد صادق، فى 9 نوفمبر 2015، على قرار بشأن استقلال منطقة الحكم الذاتى. وكان ائتلافا “معا من أجل” و”المرشحون لوحدة الشعب” وضعا الوثيقة، التى أعلنت “بداية عملية إنشاء دولة كتالونية مستقلة بنظام جمهورى”.