قال أحمد أيوب، المتحدث باسم لجنة استرداد الأراضي، إن اللجنة قامت باسترداد أكثر من 18 ألف فدان أراضي منهوبة في وادي النطرون، مؤكدًا أن أموال تلك الأراضي ستخضع لميزانية الدولة، على حد قوله.

وأضاف أيوب، خلال مداخلة هاتفية في برنامج" من الآخر" على فضائية "روتانا مصرية" اليوم الأربعاء، أن الدولة بدأت في استرداد هيبة القانون، واسترجاع الحقوق لأصحابها من جديد، لافتًا إلى أن الحكومة ولجنة استرداد الاراضي، استطاعتا القضاء على نسب كبيرة من الفساد ونهب الاراضي المملوكة للدولة وللاشخاص.

وتابع قائلا :" إن كل هدفنا هو استرجاع الحقوق لأصحابها، لأن هناك عشرات بل مئات حالات التعدي على الأراضي".