قال الإعلامي إبراهيم حجازى إن قناة «2 mbc» تحرض على العنف من خلال بثها لأفلام الرعب والأكشن ومصاصى الدماء ، مهاجماً شبكة قنوات «mbc» لما تعرضه من مسلسلات وأفلام أجنبية تدعم العنف.
ووصف «حجازى» خلال برنامجه «في دائرة الضوء»، المذاع على فضائية «النهار اليوم»، الأفلام الأجنبية التي تعرضها شاشة «2 mbc»بالسموم التي تنال من الشباب المصرى والعربى وتجعله يميل للعنف والتطرف والتخريب، مضيفا: “قنوات «mbc» تربى كل أنواع العنف وتمضى في تدمير عقول شبابنا”.
وناشد «حجازى» القائمين على مجموعة قنوات «mbc» بدعم وتمويل الأعمال الهادفة التي تدعم السلام وتقوي الأخلاق وتنبذ العنف والتوقف عن إذاعة أفلام الأكشن ومصاصي الدماء.