استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسى بمقر رئاسة الجمهورية فى مصر الجديدة اليوم الأربعاء، أبطال مصر فى الألعاب الأولمبية والبارالمبية والعسكرية بريو دى جانيرو بحضور المهندس خالد عبد العزيز.
وقال الأبطال المكرمون، إن الرئيس السيسى هنأ الفائزين على هذا النجاح، موجهًا التحية للقائمين على ضمان التمثيل المصرى المشرف، ومنح الرئيس السيسى الفائزين أوسمة الدولة تتويجًا لمجهوداتهم وحصولهم على مراكز متقدمة على المستوى العالمي.
وأضاف المكرمون أن كد الرئيس السيسى أكد أهمية توجيه طاقات الشباب إلى المجالات المفيدة صحيًا وذهنيًا واعتبارها أحد مقاييس تقدم وتحضر الشعوب.
وأشاد أبطال الألعاب البارالمبية بقرار الحكومة المصرية بمساواتهم لأول مرة مع أبطال دورة الألعاب الأولمبية فيما يتعلق بمستوى التكريم والأوسمة والمكافآت المالية.
والتقى "اليوم السابع" المكرمين عقب لقائهم الرئيس السيسى بقصر الاتحادية، وقال شريف عثمان بطل رفع الأثقال الذى حصد الميدالية الذهبية فى رفع الأثقال ببطولة ريو دى جانيرو، فى الألعاب البارالمبية، إن مقابلة الرئيس شرف كبير بالنسبة لنا، مشيرًا إلى أن هذه المقابلة تمثل المرة الرابعة التى يقابل فيها الرئيس عقب مقابلة كانت يوم إطلاق عام الشباب المصرى فى شهر يناير الماضى.
وأضاف "عثمان"، أنه تحدث مع الرئيس السيسى فى قضايا المعاقين غير الرياضيين، مثل تذليل العقبات فى التنقل وتجهيز أماكن بالطرق خاصة بهم والسيارات المجهزة لهم ورفع نسبة الوظائف فى مختلف أجهزة الدولة لذوى الإعاقة إلى 10% بدلاً من 5٪، مشيرًا إلى أنه طلب من الرئيس أيضًا زيادة المكافآت الشهرية لحاملى الميداليات الأولمبية، متابعًا أن الرئيس استجاب بشكل فورى لكل الطلبات، وأضاف أن الرئيس أكد استجابته لكل مطالب أبطال ريو دى جانيرو الذين حضروا المقابلة.
وكشف شريف عثمان عن أن عددًا كبيرًا منهم سيشارك فى المؤتمر الوطنى للشباب المقرر يوم 25 أكتوبر الجارى فى شرم الشيخ، كما أن أبرز الوعود التى قدمها الرئيس لهم تتمثل فى حالة تغيير كبيرة سيشهدها القطاع الرياضى بشكل عام خلال الفترة المقبلة.
وأعربت اللاعبة هداية ملاك بطلة مصر فى التايكوندو والحاصلة على الميدالية البرونزية فى بطولة الألعاب الأولمبية الأخيرة فى ريو دى جانيرو عن تقديرها لتكريم الرئيس عبد الفتاح السيسى لها ومنحها وسام الرياضية تقديرًا لما حققته من إنجاز مشرف لمصر، مضيفة: "لمست جدية من الرئيس السيسى ومن المسئولين المصريين لدعم الرياضيين فى مصر لتحقيق مزيد من البطولات والإنجازات".
وأضافت هداية ملاك أن وزير الشباب والرياضة المهندس خالد عبد العزيز كثيرًا ما تدخل لإزالة العوائق التى تواجه اللاعبين المصريين، كما حرص اتحاد التايكوندو المصرى على إيفاد اللاعبين الدوليين فى معسكرات دولية للاحتكاك واكتساب الخبرة، إضافة إلى توفير المدربين الأجانب الأكفاء لرفع مستوى اللاعبين وتمكينهم من خوض المنافسات الدولية.
وطالبت هداية ملاك بوضع نظام تعليمى يراعى الرياضيين حتى يتمكنوا من التوفيق بين التعليم والتفوق الرياضى والمنافسة على المستوى العالمى لأنها تتطلب الكثير من الوقت والجهد، داعيةً إلى وضع نظام متكامل يخدم الأبطال الرياضيين ويمكنهم من رفع مستواهم للمنافسة بقوة على المراكز الأولى عالميًا، كما شددت على أهمية الاستعداد المبكر للبطولات حتى يتسنى تحقيق أفضل النتائج الممكنة.
وأعربت هداية ملاك عن تطلعها لإحراز الميدالية الذهبية خلال بطولة العالم القادمة للتايكوندو المقرر إقامتها العام المقبل فى كوريا.
وقالت البطلة الأولمبية سارة سمير صاحبة الميدالية البرونزية فى رفع الأثقال بدورة الألعاب الأولمبية بريو دى جانيرو، إنها سعيدة بلقاء الرئيس عبد الفتاح السيسى.
وأضافت سارة سمير، فى لقاء بالفيديو لـ"اليوم السابع" بقصر الاتحادية اليوم، الأربعاء، أن تكريم الرئيس يضاهى حصولها على الميدالية الأولمبية.
وقالت إن الرئيس استمع إلى كل الأبطال الرياضيين وتعهد بالأخذ فى الاعتبار بكل مطالبهم، مشيرة إلى أن الرئيس السيسى قام بسؤالها عن مشكلتها الدراسية، وأنه وجه وزير الشباب والرياضة ورئيس الوزراء بحل مشكلتها.
وأعربت عن أملها فى التوصل لحل لتلك المشكلة خاصة أن امتحانات العام القادم تتزامن مع بطولة البحر الأبيض المتوسط.
وقالت فاطمة عمر، الحاصلة على الميدالية الفضية وصاحبة 4 ذهبيات على التوالى فى رفع الأثقال بالدورة الباراليمبية، إن اللقاء تناول التحديات والعقبات التى تقف أمام اللاعبين من ذوى الإعاقة وأبرزها عدم جاهزية المنشآت الرياضية للاعبين والإمكانيات الخاصة بالتدريب، مشيرة إلى أن هذه وزارة الشباب قدمت دعمًا قويًا لهم قبل سفرهم للدورة البارالمبية.
وأعلن شعبان يحيى الدسوقى الحاصل على الميدالية البرونزية فى رفع الأثقال فى الدورة الباراليمبية، عن تبرعه بـ10% من مكافأته لصندوق "تحيا مصر"، وقال إنه فى غاية السعادة بتكريم الرئيس، مشيرا إلى أن الاهتمام المعنوى يشعر الإنسان بالرضا.
وقال هشام صلاح، كابتن منتخب مصر فى الكرة الطائرة بالدورة الباراليمبية، إن حديث الرئيس معهم تناول كل المعوقات التى تواجه مصر والمشاكل المتعلقة بالرياضيين بشكل خاص.
وأضاف أنهم قدموا الشكر للرئيس ورئيس الوزراء المهندس شريف إسماعيل على دعمه لهم، موضحا أنهم حاولوا طرح بعض المشكلات أهمها المشاكل المتعلقة بدخولهم بعض الأمكن العامة وعدم وجود سيارات مجهزة.
وأشار إلى أن الرئيس شرح لهم الأوضاع الحالية فى مصر ورغبته فى بناء مستقبل أفضل لهم ولأولادهم، مشيرًا إلى أنهم قدموا له الشكر على مساواتهم بغيرهم من الرياضيين.
من جانبه، قال اللاعب محمد الديب الحائز على الميدالية الذهبية فى رفع الأثقال فى دورة الألعاب الباراليمبية إن الدولة المصرية ممثلة فى الرئيس عبد الفتاح السيسى ووزير الشباب والرياضة مهتمة بالشباب وبالرياضيين وتستجيب لطلباتهم.
وكشف عن أن الرئيس السيسى وقع على التيشيرت الخاص به، معربا عن سعادته وفخره بتكريم الرئيس عبد الفتاح السيسى له وبتمكنه من تحقيق الفرحة للشعب المصري.
وأشار إلى أن الرئيس السيسى استمع إلى جميع الرياضيين ووعد بالاستجابة لها، لافتًا إلى دعم جهات أخرى مع الدولة للرياضيين وللمعاقين وتوفير المنشآت والنوادى الرياضية لهم، مشيراً إلى أنه اجتهد لتحقيق نتائج افضل على الرغم من الصعوبات والمعوقات .
وقال محمد سعد حسن، لاعب منتخب مصر للكرة الطائرة والحاصل على الميدالية البرونزية فى بطولة ريو دى جانيرو إن الحديث مع الرئيس دار حول التحديات التى تواجه اللاعبين من ذوى الإعاقة فى حياتهم اليومية عامة وفى حياتهم الرياضية خاصة.
وأضاف أن الرئيس أكد لهم الاستجابة لطلباتهم، مشيرًا إلى أن اللاعبين قدموا الشكر خلال اللقاء للمهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة لاستجابته السريعة لتذليل العقبات قبيل سفرهم إلى الدورة الباراليمبية.