قال الدكتور سعيد متولى، اخصائى تغذية علاجية، بعض الناس يتناولون الفاكهة والخضر الناضجة بشكل زائد "مستوية زيادة" ويحبون مذاقها لكنها فى حقيقة الأمر تسبب بعض المخاطر الصحية.

وأضاف "سعيد" فى تصريحات خاصة أن تناول الفاكهة التى تجاوزت مرحلة النضج يسبب مشاكل كثيرة، منها ضعف الجهاز الهضمي وتوعك الام بالمعدة، ويمكن القول بأن العمر الشخص له دور كبير، حيث يمكن لكبار السن و صغار السن أن يتأثر بشكل أكبر من الأشخاص في منتصف العمر وفي مرحلة الشباب، ويعود السبب في حدوث التوعك، لعدم مقدرة المعدة أو الجهاز الهضمي بشكل عام على التعامل مع الكمية الكبيرة من البكتيريا المتواجدة في الفاكهة التي تعدت النضج، او المركبات التى قد توجد بها قبل نضجها بينما في حال تناول شاب هذه الفاكهة وتختلف الفاكهة في طريقة تحللها بعد نضجها، حيث أن بعض الفاكهة مثل التوت والفراولة والحمضيات واللوزيات تحتوي على كميات كبيرة من الأحماض.

وأِشار "سعيد" تأثيرها على الجهاز الهضمي أكبر من تلك التي تحتوي على السكر مثل الموز، حيث إن الموز يقوم بزيادة تحول السكر مما يؤدي إلى تغير في الجزء الداخلي منه وظهور بقع بنية على القشرة، بينما تزيد نسب الأحماض في البرتقال والتوت على سبيل المثال مما يجعله قاسي على الجهاز الهضمي ويمكن أن يؤدي إلى الإصابة بوعكات صحية شديدة.