قال الإعلامي محمد الغيطي اليوم كاشفاً عن خطة كبيرة لاغتيال وزير الدفاع والإنتاج الحربي الفريق صبحي صدقى، مشيداً بدور الأمن الوطني في الكشف عن تلك المعلومات وإحباطها.
وأضاف الغيطي من خلال برنامجه “صح النوم” والمذاع على قناة ” أل تي سي” الفضائية المصرية، أن الأمن الوطني أكتشف الحركة المكلفة بتنفيذ تلك العملية وهي ” حركة كمال” الإرهابية، حيث أكد أنها كانت مكونة من بعض الأسماء المعروفة في جماعة الإخوان المسلمين، والتي تم تدريبها على حمل السلاح وتعتبر الجناح العسكري للجماعة.
وأشار الإعلامي غلى بعض الأسماء المنتمين للحركة وهم بحسب كلامه ” أحمد وهدان، وصلاح الدين فطين، وعلى بطيخ”، وأوضح أن هذه الحركة كانت مكلفة باغتيال النائب العام السابق هشام بركات، كما أنها كانت مكلفة باغتيال وزير الدفاع.
وكانت قوات الداخلية قد قامت بتصفية ” محمد كمال” خلال الأيام الماضية بأحد الشقق بمنطقة القاهرة.
شاهد الفيديو..