حذرت شبكة "سي إن إن" الإخبارية الأمريكية من أن دونالد ترامب المرشح الجمهوري للرئاسة وراء ما وصفتها بأنها حرب أهلية مشتعلة داخل المعسكر الجمهوري حالياً، مشيرة إلى أن الخلافات داخل الحزب، التي تسببت من قبل في شلل حكومي وعرقلة تمرير ميزانية الإنفاق الحكومي، تفاقمت حالياً بسبب الصراع المشتعل داخل الحزب حول ترامب.

وأشارت إلى أن "ترامب" يشن حالياً حرباً عنيفة على مواقع التواصل الاجتماعي ضد كل من بول رايان زعيم الأغلبية الجمهورية في الكونجرس وجون ماكين السيناتور الجمهوري المخضرم وغيرهم، إلا أن هذا لا يمنع أن هناك مجموعة من القيادات التي لازالت تدعمه بقوة.

وحذر التقرير من أن فشل ترامب في الفوز بالرئاسة لن يؤثر فقط على سيطرت الحزب على البيت الأبيض والسلطة في الولايات المتحدة، ولكنه سيؤثر أيضا على وحدة الجمهوريين وسيشعل الانقسامات داخل الحزب لأعوام قادمة.

لمشاهدة الفيديو اضغط هنا