أعلنت شركة ويسترن ديجيتال اليوم عن إطلاق أقراص جامدة “SSD” تحمل اسم WD Blue® وWD Green®. وتعد هذه الأقراص أول منتجات تحمل علامة “ويسترن ديجيتال ((WD” التجارية وتستهدف مستخدمي الأقراص الجامدة “SSD”بكابلات “ساتا”، وتم تصميمها لبناء وترقية أنظمة الكمبيوتر عبر قنوات أسواق إعادة البيع. وتكمّل الأقراص الجامدة “SSD”الجديدة المجموعة الرائدة لمحركات الأقراص الصلبة لأجهزة الكمبيوتر الشخصية ومحطات العمل، وتوفر مجموعة كاملة من أجهزة تخزين من “ويسترن ديجيتال” والتي تعمل مع كافة التطبيقات تقريباً.
وتعتبر الأقراص الجامدة”SSD” من “ويسترن ديجيتال” الحل النهائي لكل من يسعى إلى بناء جهاز الحاسوب الخاص به، أو إطالة عمر جهازه الحالي أو ترقية حلول التخزين الحالية لديه، وتلبي الأقراص الجديدة أعلى معايير التخزين الرقمي التي تقدمها علامة “ويسترن ديجيتال”.
ويعمل كلا القرصان WD Blue وWD Green بسرعة تقترب من الحد الأقصى من سرعة محركات الأقراص التي تعمل بكابلات “ساتا”، ولديها “القدرة على التحمل” و”الاستمرار في العمل” الأفضل في فئتها وقد اجتازت بنجاح اختبار “مختبر اللياقة التابع لـ “ويسترن ديجيتال”، مما يساعد على دفع أداء النظام، وتسريع وقت الولوج وزيادة استجابة البرنامج. ويستفيد المستهلكون من مزيج من موثوقية التخزين وريادة الصناعة التي تجعل الأقراص تعمل لمدة تصل إلى 1.75 مليون ساعة، إلى جانب القدرة على إجراء العمليات الحسابية باستخدام طاقة وإنتاج حرارة أقل، مقدمة أداء هادئا وإنتاجا أقل للحرارة بالمقارنة مع الأقراص الصلبة. بالإضافة إلى ذلك، يشمل كلا القرصان على برنامج لوحة التحكم “WD SSD Dashboard” القابل للتحميل مجانا، والتي تسمح بإجراء مراقبة مستمر للقدرة والأداء. فبالنسبة للمستهلكين الذين يبحثون عن أداء واستجابة لحظيتين وقوة تحمل، وانخفاض استهلاك للطاقة، وقابل للتحميل، فإن كل تلك العوامل تجتمع في الأقراص الجامدة “SSD”المثالية من “ويسترن ديجيتال”.
وتعليقاً على إطلاق المنتجات الجديدة، قال إيال بك، كبير مديري ويسترن ديجيتال: “هناك طلب كبير بين موزعينا الأساسيين والمستهلكين على مجموعة واسعة من خيارات التخزين الومضي”، وأضاف: “إن إمكانية الوصول الكبيرة التي تتمتع بها قنوات التوزيع لدى “ويسترن ديجيتال” تتيح إمكانية توافر حلول الأقراص الجامدة “SSD” من ويسترن ديجيتال لقاعدة أكبر من العملاء. ونحن في ويسترن ديجيتال فخورون جدا بإنتاج وإطلاق WD Blue وWD Green، ونعتقد أنها ستوفر وبشكل فوري الموثوقية والقدرة على الأداء التي طالما طالب بها عملاؤنا”.
للعملاء الباحثين عن تحسين الأداء، تعد الأقراص الجامدة WD Blue الخيار الأمثل حيث تعمل بمهام متعددة، قادرة على تشغيل تطبيقات الموارد الثقيلة في وقت واحد، دون مواجهة مشاكل تباطؤ النظام. وتعتبر مثالية للعمل في أي جهاز كمبيوتر محمول أو مكتبي، وتتوفر WD Blue بسعات تخزينية مختلفة هي 250 جي بي، 500 جي بي، و1 تيرا بايت، وفي عتاد بحجم 2.5 بوصة / 7مم أو عامل تشكّل M.2 2280.

وتتميز سواقة WD Blue بقراءة وكتابة متتابعة بسرعة 540 ميغا بايت / ثانية، 500 ميغا بايت/ ثانية في المحركات بسعة 250 جي بي، و545 ميغا بايت / ثانية و525 / ثانية في المحركات بسعة 500 جي بي و1 تيرا بايت، مع قدرة تحمل تصل إلى 100 TBW “تيرابايت مكتوبة” في محركات الـ (250 جي بي)، و200 TBW “تيرابايت مكتوبة” في محركات الـ (500 جي بي) و400 TBW “تيرابايت مكتوبة” في محركات الـ (1 تيرابايت). ويبدأ سعر التجزئة المقترح من المصنع لسواقات WD Blue من 79،00 $ دولار أمريكي وستكون الأقراص متاحة للعملاء في جميع أنحاء العالم وعبر wdstore.com.
الأقراص الجامدة WD Green
تم تصميم الأقراص الجامدة WD Green للعملاء الذين يبحثون عن أداء عالٍ بأسعار معقولة، وهو خيار مناسب لمستخدمي الأقراص الجامدة للمرة الأولى. وهي متوفرة بسعات تخزينية من 120 جي بي و240 جي بي، وفي عتاد بحجم 2.5 بوصة / 7مم أو عامل تشكّل M.2 2280، وتعمل الأقراص الجامدة WD Green بطاقة منخفضة بشكل فائق بحيث يمكنك استخدام جهاز الكمبيوتر الخاص بك لفترة أطول بين فترات قبل نفاذ الشحن في البطارية. وتتميز سواقة WD Green بقراءة وكتابة متتابعة بسرعة 540 ميغا بايت / ثانية، 405 ميغا بايت/ ثانية مع قدرة تحمل تصل إلى 40 TBW “تيرابايت مكتوبة” في محركات الـ (120 جي بي)، و80 TBW “تيرابايت مكتوبة” في محركات الـ (240 جي بي).
وسيتم طرح WD Green في وقت لاحق هذا الربع من العام أمام بعض المناطق والعملاء. وكلا WD Blue وWD Green محميتان بموجب ضمان محدود لمدة 3 سنوات.