عقد اللواء خالد سعيد محافظ الشرقية اجتماعًا بمديرى الادارات الخدمية بحضور اللواء سامى سيدهم نائب المحافظ ورؤساء المراكز والمدن والأحياء ومديرى الادارات بديوان عام المحافظة لمتابعة تقييم الأداء خلال الأسبوع الماضى وتقديم أفضل الخدمات للمواطنين للتأكد من التواصل والتفاعل مع كافة المشكلات والمكاتبات الواردة من رئاسة الوزراء والوزارات والجهات الحكومية المعنية والرد عليها والعمل على إزالة أسباب الشكوى.

ووجه المحافظ خلال الاجتماع بتنفيذ كافة القرارات التى تصدر خلال الاجتماعات ومتابعة آلية تنفيذها مع مراعاة مستوى التخاطب في كافة المكاتبات الصادرة والواردة لضمان حسن انتظام العمل وتحديد المسئولية، وإزالة أسباب شكاوى المواطنين.

وشدد المحافظ على رؤساء المراكز والمدن بالتنسيق مع مديرية الزراعة والإدارات الزراعية التابعة لها الحد من ظاهرة السحابة السوداء وتقليل عمليات حرق قش الأرز بتحرير محاضر للمخالفين وتوقيع غرامة مالية فضلًا عن تفعيل المكابس والمفارم واستغلال مواقع تجميع قش الأرز لافتًا إلى أن معيار تقييم أداء رؤساء الوحدات المحلية تصديهم لعمليات حرق قش الأرز والإخماد الفورى لها.

وأعلن المحافظ خلال الاجتماع مساندة مبادرة " الشعب يأمر " لتوفير السلع الأساسية للمواطنين بأسعار مخفضة بنسبة لا تقل عن 20 % لتخفيف العبء عن كاهل المواطن البسيط وللحد من ظاهرة ارتفاع الاسعار ولضبط السوق ، وشدد المحافظ على مدير مديرية التموين بتكثيف الحملات التموينية على كافة المحال التجارية والجمعيات الاستهلاكية للتأكد من سلامة المعروض من المنتجات الغذائية والسلع الاساسية ، مشيرًا إلى أنه تم ضخ كميات كبيرة من السكر واللحوم بمراكز الزقازيق وههيا والابراهيمية بأسعار أقل من السوق أمام المواطنين.

كما اعلن المحافظ عن تنفيذ آلية للحد من ظاهرة ارتفاع الأسعار من خلال نظام السوق الواحد بمدن الزقازيق ومنيا القمح والحسينية تعرض المنتجات الغذائية من الخضروات والفاكهة واللحوم والسلع الاساسية كالسكر والزيت والأرز وبأسعار مدعمة بالتنسيق مع مديريات التموين ورؤساء المراكز والمدن والأحياء.

وخلال الاجتماع تم استعراض نسبة استجابة المحافظة للردود على المكاتبات الواردة من مجلس الوزراء والوزارات المعنية ومكتب خدمة المواطنين والتى تخطت نسبة 90 % مما يدلل على الإستجابة السريعة والإهتمام بالعمل لتقديم أفضل الخدمات للمواطنين.

ووجه المحافظ بعقد اجتماع عاجل يضم وكيل وزارة الصحة ورئيس الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحى لمناقشة كافة المشاكل التى تعترض إقامة محطات مياه للشرب والعمل على إزالتها لتحقيق الفائدة والإستفادة من الإعتمادات المالية المتاحة لتقديم أفضل الخدمات للمواطنين.