علق أحمد حسام “ميدو” نجم منتخب مصر السابق والعديد من الأندية الأوروبية، على استقالة المدير الفني للنادي الأهلي ومدربه السابق في تتنهام الانجليزي، مارتن يول، قائلا: رحيل مارتن يول بهذه الطريقة بسب خوفه على حياته أكبر ضربة للسياحة
وقدم “يول” استقالته رسميا من تدريب الأهلي اليوم الخميس، وقال في تصريحاته، إنه يشعر بالخطر على حياته في مصر، وذلك بعد الهجوم الذي تعرض له هو ولاعبي الفريق في التدريبات بعد الخروج من بطولة دوري ابطال أفريقيا.
وقال “ميدو” في تغريدة له على “تويتر”: “للأسف رحيل يول بهذه الطريقة وبسبب خوفه على حياته هو أكبر ضربة للسياحة حتى أكبر من حادثة الطائرة الروسية”.
وأضاف في تغريدة اخرى: “تابعو الصحف الانجليزية والهولندية في ال84 ساعة القادمة، وستكتشفوا أن صدى ما حدث سيكون أقوى من كل ما حدث في مصر في السنوات الأخيرة”.
وتابع: “ربنا يعلم أنا كنت بحارب على ان بنتهي الأمر بطريقة أفضل خوفا على بلدي من أي سمعة سية أو صدى يؤثر علينا في وقت نحتاج فيه إلى كل دولار”.