قال فرانسيس ريتشياردونى، رئيس الجامعة الأمريكية بالقاهرة، أنه لا يوجد حل سحرى لمشكلات مصر، لافتاً إلى أن الجامعة ليست معنية بوضع حلول لكنها تحاول التعاون مع الحكومة المصرية بشأن ذلك.
وأضاف خلال لقائه عدد من الصحفيين اليوم الأربعاء، ضمن فعاليات المائدة المستديرة "الرئيس الثانى عشر للجامعة الأمريكية بالقاهرة فرانسيس ريتشياردونى: رؤية للتميز" : "نحاول بالتعاون مع المصريين الوصول إلى حلول ونحتاج إلى الإستعانة بخبراء فى كل المجالات لنبدأ التركيز على المشكلات بطرق علمية".
وتابع" لا يمكن لأى جامعة أن تصف الطريق ولكنها تجمع الأطراف لمناقشة المشكله والوصول لحل جماعى، نحن مستعدون للمساعدة ومحاولة تخفيف ألم التغيير الإقتصادى".